الاكثر قراءة

انت الان فى الرئيسية > الاخبار

ابراهيم عمر يستعرض نشاط الهيئة التشريعية إبان توقف جلساتها وأعضاء الهيئة يثمنون بما جاء فى خطاب البشير

التاريخ :2018-10-02

جدد رئيس الهيئة التشريعية القومية بروفيسور إبراهيم أحمد عمر، عزم
الهيئة وإهتمامها بخطاب رئيس الجمهورية الذي قدمه فى فاتحة أعمال الدورة
الثامنة الحالية عن السياسات الكلية للدولة مؤكدا أن الهيئة ستتداول حول
الخطاب وتستعرض ما جاء فيه وتكون لجنة لتعكف للرد عليه خلال الأيام
القليلة المقبلة. جاء ذلك خلال ترؤسه صباح اليوم جلسة الهيئة التشريعية
القومية التي قدم خلالها تقرير أعمال الهيئة والأجهزة التابعة لها في
فترة من يونيو وحتي الثلاثين من سبتمبر 2018م إبان إجازة الهيئة حيث
أشتمل على أعمال اللجنة الدائمة المشتركة للمجلسين مبينا أن هناك ثلاثة
مشروعات قوانين اعتمدتها اللجنة ، واصطحب تقرير الهيئة ملاحظات أعضاء
مجلس الولايات حول مشروعي قانون تنظيم النقل النهري وقانون تنظيم الملاحة
النهرية لسنة 2018م وتأثيرهما على مصالح الولايات فيما نظرت اللجنة
الدائمة في مشروع قانون حماية البيئة والموارد الطبيعية لسنة 2018 م.
وبشأن نشاط اللجان الطارئة قال رئيس الهيئة التشريعية القومية إن الهيئة
ستنظر فى ملاحظات رئيس الجمهورية حول مشروع قانون مجلس القضاء العالي
لسنة 2018 م مؤكدا أن الشعبة البرلمانية الوطنية أسهمت فى دعم
الدبلوماسية البرلمانية وأشاد عمر بالإستراتيجية التي وضعت لتنسجم مع
الجهود الرسمية ومؤسسات العمل الوطني، كما استعرض نشاط الدوائر
البرلمانية المرتبطة بعمل الإتحاد البرلماني الدولي والمجلس البرلماني
المشترك للدول الأفريقية والكاريبية والباسفيكية الي جانب دول الإتحاد
الأوربي.
من جانبهم ثمن المتحدثون من أعضاء الهيئة التشريعية القومية ما جاء فى
خطاب رئيس الجمهورية مشيدين بقرار فصل منصب رئيس مجلس الوزراء الذي يمكن
الجهاز التنفيذي من متابعة القرارات والإهتمام بمعاش الناس ودعوا الي
الإهتمام بالسياسة الخارجية وطالبوا بضرورة التركيز على قضايا التعاون
الدولي على أن تظل الوزارة قائمة لمباشرة عملها مع المجتمع الدولي ونادى
بعض الأعضاء مزيد من اتاحة الحريات في مجال الإعلام لكشف مكامن الفساد
ومساعدة مفوضية مكافحة الفساد للقيام بدورها ورد الأموال من المفسدين
لخزينة الدولة متطرقين الي معاناة المواطنين وشدد متحدثون علي الرقابة
للجهاز التنفيذي ونادوا بإطلاق المبادرات التي تساعد الجهاز التنفيذي علي
أداء دوره فى توفير معاش الناس ولابد من تحقيق السلام مشيرين الي جهود
الحكومة المبذولة فى السعي لتحقيق السلام فيما دعا بعض الأعضاء نواب
الهيئة الإهتمام بمنتخبيهم في مناطقهم.